أمن الجديدة : عشوائية في تحقيق الهوية

police.brigade

Abdelilah  Nadini (eljadidascoop)

أوقفت شرطة مدينة الجديدة مساء يوم الثلاثاء 8 مارس على الساعة العاشرة ليلا شابا في مقتبل العمر( أ.س) وبعد ان طلبت منه بطاقة التعريف الوطنية ادلى برخصة السياقة اثر ذلك تمت المناداة على سيارة الشرطة (فاركو) ليتم اقتياده لمخفر الشرطة وسلم لفرقة المداومة التي قامت باحتجازه لمدة تزيد عن الثلاث ساعات تخللتها سين وجيم وتحرير محضر لم يتم الإفصاح عن محتواه ولم يتم اخلاء سبيل الموقوف وأسقاط تهمة رخصة السياقة الغير مجددة الا بعد تدخل من جهات نافذة. تصرف كهذا وان كان ظاهره ضبط المبحوث عنهم الا باطنه ينم عن عشوائية في الانتقاء و عدم احترام قرينة البراءة التي يفترض ان تتوفر في جميع المواطنين دون تحيز لهذا او داك ويقيد الحرية الشخصية مما يفرغ تدخلات رجال الأمن من فعاليتها تجاه الخارجين عن القانون و يلبسها ثوب التعسف وهدر حقوق عموم الناس لنفترض ان الشخص الموقوف كان ملتزما بموعد هام او سفر بالطائرة كان كل ذلك سيذهب ادراج الرياح لا لشيء الا لغاية في نفس رجل الأمن الذي اخطأ هدفه هذه المرة. وهنا يحق ان نطرح السؤال التالي: متى يحق لرجل الأمن طلب التحقق من هوية المواطن ما هي المعايير المتبعة في انتقاء الأشخاص المطلوب التحقق من هويتهم وهل التحقق من الهوية دون دافع موضوعي لا يتنافى والقوانين الضامنة لحقوق الانسان أسئلة نترك لأمن الجديدة حسن الجواب عنها أمن الجديدة : عشوائية في تحقيق الهوية

Related posts

Leave a Comment