اليوم الثاني الميدالية الذهبية الثانية لزياد آيت أكرام وثلاث فضيات وثلاث نحاسيات

lutte10

رفع العلم المغربي وعزف النشيد الوطني للمرة الثانية بعد الميدالية الذهبية لبلال الوراق وزن 66 كلغ في الحرة بطولة إفريقيا شبان.

واليوم الثاني عرف نتائج مبهرة للعناصر الوطنية حيث حقق البطل زياد أيت أكرام  ميدالية ذهبية في مواجهة تاريخية مع  بطل مصر المصنف الثالث في بطولة العالم وأحد أجود عناصر مصر المعول عليه في الأولمبياد القادم حيث لم يتأثر زياد أيت أكرام بالمساندة الجماهيرية المصرية التي ملئت كل جنبات مدرجات قاعة النادي الأولمبي وتمكن من تجاوز المصري في الجولة الثانية بالنقط أولا قبل أن يقدم زياد أيت أكرام على حركة مثيرة هزمت المصري طارق بالسقطة.

وقد تسلم الميدالية الذهبية من وزير الشباب بالنيابة الدكتور أشرف صبحي ورئيس الاتحاد الإفريقي عضو الاتحاد الدولي فؤاد مسكوت ووسط تصفيقات وإعجاب كل المشاركين في البطولة الإفريقية.

كما انهزم في مقابلة النهاية خالد سحلي في وزن 85 كلغ أمام البطل المصري وحصل على الميدالية الفضية حيث تألق كثيرا عندما هزم على التوالي بطلي تونس وجنوب إفريقيا ليصعد للمباراة النهائية عن جدارة.

أما في وزن 71 كلغ فقد كانت أول مواجهات  عزيز بوعلام مع البطل الإفريقي سنة 2014 من الجزائر حيث هزمه البطل المغربي ببراعة وتجاوز أيضا كلا من كينيا وجنوب إفريقيا قبل أن ينهزم بشرف في النهاية أمام البطل المصري ليحصل على الميدالية الفضية الثالثة للمغرب.

وتمكن البطل المغربي المسعودي  المهدي  في وزن 59 كلغ من لعب نصف نهاية مثيرة  أمام بطل مصر هيثم فهمي بطل العالم وأحد أبرز  العناصر  المصرية حيث  توج المصري بالذهبية ولعب معه المسعودي بقتالية  وانتصر عليه في الجولة الأولى  بواحد لصفر  قبل أن ينذره التحكيم في الجولة الثانية ليحرز ميدالية نحاسية أخرى

 ويمكن القول أن ميداليتين ذهبيتين و وفضيتين وثلاثة نحاسيات في المصارعة اليونانية الرومانية مكنت المغرب من احتلال المرتبة الثانية حسب الفرق متجاوزة لأول مرة دولا قوية لم تحصل على أية ميدالية ذهبية مثل الجزائر وتونس وجنوب إفريقيا والكاميرون ونيجيريا

رتبة ثانية حسب الفرق مكنت المغرب من احتلال مرتبة مهمة وخلال مسار حالي لعبت فيه المدرسة الإيرانية من خلال التعاقد مع المدرب الإيراني الدكتور حسن رانجراز دورا مهما خلال فترة الإعداد التي شملت معسكرات ومشاركات بكل من أوزبكستان وفرنسا وبلغاريا وتركيا وهنغاريا وإيران.

lutte11

 

 

 

Related posts

Leave a Comment